البرازيل تتوج بكوبا أمريكا بثلاثية ضد بيرو

الوكالة المشرقية العالمية للاخبار

الوكالة المشرقية العالمية للاخبار

رياضة

البرازيل تتوج بكوبا أمريكا بثلاثية ضد بيرو

توج منتخب البرازيل بلقب كوبا أمريكا، مساء اليوم الأحد، عقب الفوز بنتيجة (3-1) على بيرو، في نهائي البطولة، التي يستضيفها السيلساو.

واستعاد السامبا اللقب الغائب عن خزائنهم منذ عام 2007، واللقب الثامن في تاريخ مشاركاتهم في البطولة، بينما خسرت بيرو أول نهائي في تاريخها بعد حصد لقبين من قبل.

أول تهديد في المباراة، كان من بيرو، حيث حصل كويفا على ركلة حرة مباشرة من حدود منطقة الجزاء، وأرسل تسديدة قوية مرت بجانب القائم الأيمن للحارس أليسون في الدقيقة 2.

وبدأ البرازيل في الاستحواذ على الكرة، بحثًا عن تهديد مرمى الخصم، وبالفعل نجح السيلساو في التسجيل من أول فرصة لهم على المرمى، حيث انطلق جابرييل جيسوس على الجبهة اليمنى وأرسل عرضية مميزة لإيفرتون الذي كان بدون أي رقابة، وسدد على يمين الحارس جاليسي ويُحرز الهدف الأول لبلاده في الدقيقة 15.

واستمرت المحاولات للسيلساو، حيث أهدر فيليب كوتينيو فرصة تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 24، حيث استقبل كرة عرضية من روبرتو فيرمينو، وسدد الكرة التي مرت بجانب القائم الأيمن للحارس جاليسي.

وكاد جوريرو لاعب منتخب بيرو، أن يُسجل هدف التعادل لبلاده، حيث سدد كرة رأسية قوية مرت أعلى مرمى الحارس أليسون في الدقيقة 28.
واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لمنتخب بيرو في الدقيقة 41، نظرًا للمس تياجو سيلفا مدافع البرازيل الكرة في منطقة الجزاء.

ونفذ باولو جيريرو ركلة الجزاء بنجاح، حيث سدد الكرة على يمين الحارس أليسون، ويُسجل هدف التعادل لمنتخب بلاده، في الدقيقة 44.

وجاء الرد سريعًا من قبل البرازيل، حيث اقتنص جابرييل جيسوس هدف التقدم مرة أخرى في الدقيقة 48، حيث استلم تمريرة سحرية من زميله آرثر، وسدد أقصى يمين الحارس جاليسي، لينتهي الشوط الأول بتقدم السيلساو.

ومع بداية الشوط الثاني، استمر الضغط البرازيلي نحو توسيع الفارق، وجاءت أخطر فرصة عبر فيليب كوتينيو الذي استلم الكرة في منطقة الجزاء وسدد بقوة، لكن تسديدته علت المرمى في الدقيقة 50.

وواصل السيلساو إهدار الأهداف، حيث مرر جابرييل جيسوس كرة سحرية لفيرمينو لينفرد بالحارس، لكنه سدد بجانب القائم الأيمن في الدقيقة 54.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الصفراء الثانية في وجه جابرييل جيسوس مهاجم البرازيل، ويُطرد لاعب مانشستر سيتي ويترك منتخب بلاده ناقص العدد في الدقيقة 70.

وكاد فلوريس لاعب منتخب بيرو، أن يُسجل هدف التعادل لمنتخب بلاده، حيث أرسل تسديدة قوية من حدود منطقة الجزاء، لكن مرت بجانب مرمى أليسون.

وأربك طرد جيسوس حسابات تيتي المدير الفني للبرازيل، والذي دفع بريتشالستون بدلا من فيرمينو، والمدافع إيدير ميليتاو بدلا من فيليب كوتينيو.

وعلى الجانب الآخر، ريكاردو جارسيا المدير الفني لبيرو دفع براؤول رويدياز بدلا من يوشيمار، ثم كريستوفر جونزاليس بدلا من ريناتو تابيا، وأخيرًا أندي باولو بدلا من أندريه كاريلو.

واحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لمنتخب البرازيل، إثر تدخل عنيف من الدفاع على إيفرتون مهاجم السيلساو في الدقيقة 87، ونفذها ريتشالستون بنجاح حيث سدد أقصى يسار حارس بيرو، ليُضيف الهدف الثالث لبلاده، ويقتل أحلام بيرو في العودة.


1

الكوورة
مشرق نيوز

About Author

Comment here