الرزاز في “إعتذار ” صريح : المعلم الاردني لن يدخل الصف إلا “مرفوع الرأس”

الوكالة المشرقية العالمية للاخبار

الوكالة المشرقية العالمية للاخبار

العالم العربي

الرزاز في “إعتذار ” صريح : المعلم الاردني لن يدخل الصف إلا “مرفوع الرأس”

حصلت نقابة المعلمين الاردنيين فجأة على ما يمكن بوصفه أكبر بكثير من الاعتذار الذي طالبت فيه نقابة المعلمين عندما قدم الاعتذار رئيس الوزراء شخصيا الدكتور عمر الرزاز واعدا بالتحقيق في انتهاكات تقول النقابة انها حصلت مع المعلمين عندما  قمع ومنع إعتصامهم.

 وخضع الرزاز باسم الحكومة سياسيا بهذا المعنى للشرط الثاني المعلن في حراك المعلمين.

 وشدد الرزاز على ان كرامة المعلّم من كرامتنا، وهيبته من هيبتنا ولا نقبل الإساءة للمعلّم والتقليل من احترامه بأي شكل من الأشكال. و قال الرزاز بصيغة اعتذار واضحة الملامح : تأسف الحكومة لأي حدث انتقص من كرامة المعلمين، وتلتزم باستكمال التحقيق والأخذ بنتائجه وننتظر نتائج تقرير التحقق من المركز الوطني لحقوق الإنسان لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

واعتبر الرزاز في خطاب له بمناسبة سوم المعلم ان الحكومة حريصة على عودة المعلم إلى محرابه، وغرفة الصف مرفوع الرأس، حاملا رسالته، رسالة النور، والتي طال انتظار أبنائكم لها لتحقيق الفريضة الواجبة علينا جميعا تجاه الجيل، ونحن واثقون من التزامكم بها وحرصكم عليها.

وبهذا الاعتذار الفصيح يؤشر الرزاز على نهاية وشيكة لأزمة المعلمين التي شغلت الاردن طوال الشهر الماضي.

 وكانت نقابة المعلمين قد أكدت بانها ستعقد مؤتمرا صحفيا مساء السبت للإعلان عن مستجدات الاضراب المعلن صباح الاحد.

 ويوحي إعتذار الرزاز بان الحكومة اتفقت مع النقابة على مغادرة حالة الاضراب بطريقة ما ما لم تحصل مفاجآت في اللحظات الاخيرة.

ولم يصدر أي بيان رسمي يفيد بطبيعة الاتفاق على المطالب المالية لنقابة المعلمين

رأي اليوم

About Author

Comment here