سليماني:النار بالنار والصهاينة لن يغيروا المعادلة

الوكالة المشرقية العالمية للاخبار

الوكالة المشرقية العالمية للاخبار

إيران

سليماني:النار بالنار والصهاينة لن يغيروا المعادلة

إعتبر الصحفي الإسرائيلي، “يوني بن مناحيم”، أنه من “خلال الهجوم في سوريا، تحاول “إسرائيل” أن توضح لإيران بأنها لن توافق على شن حرب استنزاف ضدها على الحدود الشمالية، بالتوازي مع الجبهة التي تحاول فتحها من حدود قطاع غزة” حسب توصيفه.

وفي مقال نشره في موقع “mida” العبري، أشار “بن مناحيم”، إلى أنه من غير المؤكد أن تكون “إسرائيل” قادرة على تغيير المعادلة التي وضعها اللواء قاسم سليماني “النار بالنار”، حيث أن أولئك الذين يتابعون طريقة عمل سليماني يعرفون أنه رجل عنيد وحازم، وأن الرد الإيراني سيأتي في وقت مناسب وبشكل مفاجئ.

وزعم بن مناحيم بأن “إسرائيل شاهدت النموذج الناجح للهجوم الإيراني على منشآت النفط السعودية في 14 سبتمبر، ومن الواضح أن القرار الإيراني بمهاجمة المنشآت الحساسة في إسرائيل لردعها قد تراجعت حدته وباتت طهران تنتظر التوقيت المناسب لهذا القرار”، حسب تعبيره.

يذكر ان الجيش واللجان الشعبية اليمنية هي من تبنت الهجمات على المنشآت السعودية في أيلول الماضي، في حين ان ايران نفت تماما صلتها بهذه الهجمات.

و تابع الكاتب”لا تنوي إيران التخلي عن قواعدها العسكرية في سوريا، وهي واثقة أن الوقت يعمل لصالحها في المضي قدماً في عملية خنق إسرائيل وعلى جميع الجبهات”.

و ختم بن مناحيم كلامه قائلاً:”هذا تحد كبير لإسرائيل، التي بحسب مصادر أجنبية، هاجمت المنطقة عدة مرات، لكن بناء القواعد الإيرانية مستمر، إن استمرار العمل ضد الوجود الإيراني في سوريا يعتمد أيضًا على الرد الروسي، وتتعامل إسرائيل بحذر مع تواجد القوات الروسية في سوريا لمنع وقوع الإصابات والعودة إلى الأزمة كما كانت بعد اسقاط الطائرة الروسية قبل بضعة أشهر، حيث استغرق الأمر وقتًا طويلاً لتسوية الأزمة”.

المصدر: الاعلام الحربي

About Author

Comment here