حملة ‘لا أريد سوريا في بلدي’ التحريضية تغزو اسطنبول!

حملة ‘لا أريد سوريا في بلدي’ التحريضية تغزو اسطنبول!ألقت السلطات التركية في مدينة اسطنبول القبض على 5 مواطنين أتراك وتبحث عن 4 آخرين، بتهمة التحريض ضد اللاجئين السوريين عبر مواقع التواصل.

وأفادت وسائل إعلامية تركية، أن الشرطة وثقت 18 حسابا يحرض ضد السوريين 9 منها في اسطنبول، مؤكدة أنها ألقت القبض على 5 أشخاص، في حين يجري البحث عن 4 آخرين.

ورصدت الشرطة التركية عدداً من الوسوم المحرضة ضد السوريين انتشرت على مواقع التواصل مؤخرا.

وحملت الوسوم التحريضية عناوين”UlkemdeSuriyeli?stemiyorum”، (لا أريد سوريا في بلدي) و”#SuriyelilerDefolsun” ) ارحلوا أيها السوريون).

وكانت مدينة اسطنبول شهدت مؤخراً أعمال شغب طالت محال اللاجئين السوريين بالتخريب و التكسير على خلفية وقوع حادثة تحرش بطفلة من شخص يُعتقد أنه لاجئ سوري، إلا أن مصادر تركية رسمية نفت الأمر.

يشار إلى أن عدد اللاجئين السوريين المقيمين في اسطنبول بشكل رسمي تجاوز نصف مليون سوري، وذلك من مجمل عدد السوريين في تركيا والبالغ عددهم 3 ملايين ونصف المليون شخص.

العالم

مشرق نيوز