يسري فوده يرد على اتهامات الصحف المصرية “بالتحرش والفساد المالي “

 

عادل العوفي

 

لم يكتفي الاعلامي المصري الذائع الصيت يسري فوده بموقف المتفرج ازاء “الحملة الشرسة ” التي تطاله هذه الايام من لدن وسائل اعلام مصرية اتهمته ” بالتحرش والفساد المالي  حيث رد عبر منشور مفصل عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك وكتب “هذه حرب فُرضتعلي، أعرف مصدرها و أعرف كيف بدأت و كيف تطورت و أعرف أهدافها. لكني مثلكم أكتشف فصولها تدريجيًّا مثلما أكتشف معادن الناس في مرحلةلن يكون ما بعدها كالذي كان قبلها “.

واضاف مقدم برنامج “السلطة الخامسة ” على قناة “دوتشيه فيله ” الالمانية ” على عكس ما بُنيت عليه هذه الحملة التشويهية، لا توجد أي قضية مرفوعةبحقي في أي محكمة و لا علم لي بذلك. بغض النظر عن دوافع الادعاءات والتخمينات الحقيرة بحقي فإن من واجبي تجاه نفسي و تجاه أهلي وأصدقائي و تجاهكم جميعًا أن أرفع بدوري قضايا قذف و تشهير بحقالمدعين .. و بالمقابل، أشجع المدعين على اللجوء إلى القضاء في ألمانيا أوغيرها من الدول المحترمة لرفع ما يرونه من قضايا، و سيسعدني الإجابةعلى أي سؤال أمام المحكمة. لإرسال إخطار الدعوى، هذا هو العنوانالبريدي .. ” .

وارفق يسري فوده تدوينته بعنوانه المفصل قبل ان يختم “ هذه حرب فُرضتعلي و أنا أقبلها و أرجو ممن لديه ذرة من عدل أن يتوخى الحذر في سمعةالناس، سواء في ما يخصني أو حتى في ما يخص المدعي. أما في مايخص اللعبة الكبرى فإن لها حديثًا آخر و طريقة أخرى للتعامل حين تكتملالحقائق بين يدي ” .

واستهلت ثلاث صحف مصرية حملة ممنهجة ضد الاعلامي “المغضوب عليه ” وهي “الاهرام ” و “اليوم السابع ” و “اخبار اليوم ” متهمة اياه “بالتحرش ” بزميلاته في المحطة الالمانية الناطقة باللغة العربية بالإضافة الى “التورط في قضايا فساد مالي ” ,غير ان لا احد في القناة تحدث عن الموضوع مع العلم ان يسري فوده قد اعلن قبل اسابيع قليلة عن توقف برنامجه “السلطة الخامسة ” {اشرنا للموضوع في تقرير خاص آنذاك } وحظي “بوداع حافل ” من لدن “دوتشيه فيليه ” وزملائه في العمل .

فهل حان موعد “الانتقام ” من فوده وحلقاته “المزعجة ” للسلطات المصرية ؟  

عادل العوفي

 

لم يكتفي الاعلامي المصري الذائع الصيت يسري فوده بموقف المتفرج ازاء “الحملة الشرسة ” التي تطاله هذه الايام من لدن وسائل اعلام مصرية اتهمته ” بالتحرش والفساد المالي  حيث رد عبر منشور مفصل عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك وكتب “هذه حرب فُرضتعلي، أعرف مصدرها و أعرف كيف بدأت و كيف تطورت و أعرف أهدافها. لكني مثلكم أكتشف فصولها تدريجيًّا مثلما أكتشف معادن الناس في مرحلةلن يكون ما بعدها كالذي كان قبلها “.

واضاف مقدم برنامج “السلطة الخامسة ” على قناة “دوتشيه فيله ” الالمانية ” على عكس ما بُنيت عليه هذه الحملة التشويهية، لا توجد أي قضية مرفوعةبحقي في أي محكمة و لا علم لي بذلك. بغض النظر عن دوافع الادعاءات والتخمينات الحقيرة بحقي فإن من واجبي تجاه نفسي و تجاه أهلي وأصدقائي و تجاهكم جميعًا أن أرفع بدوري قضايا قذف و تشهير بحقالمدعين .. و بالمقابل، أشجع المدعين على اللجوء إلى القضاء في ألمانيا أوغيرها من الدول المحترمة لرفع ما يرونه من قضايا، و سيسعدني الإجابةعلى أي سؤال أمام المحكمة. لإرسال إخطار الدعوى، هذا هو العنوانالبريدي .. ” .

وارفق يسري فوده تدوينته بعنوانه المفصل قبل ان يختم “ هذه حرب فُرضتعلي و أنا أقبلها و أرجو ممن لديه ذرة من عدل أن يتوخى الحذر في سمعةالناس، سواء في ما يخصني أو حتى في ما يخص المدعي. أما في مايخص اللعبة الكبرى فإن لها حديثًا آخر و طريقة أخرى للتعامل حين تكتملالحقائق بين يدي ” .

واستهلت ثلاث صحف مصرية حملة ممنهجة ضد الاعلامي “المغضوب عليه ” وهي “الاهرام ” و “اليوم السابع ” و “اخبار اليوم ” متهمة اياه “بالتحرش ” بزميلاته في المحطة الالمانية الناطقة باللغة العربية بالإضافة الى “التورط في قضايا فساد مالي ” ,غير ان لا احد في القناة تحدث عن الموضوع مع العلم ان يسري فوده قد اعلن قبل اسابيع قليلة عن توقف برنامجه “السلطة الخامسة ” {اشرنا للموضوع في تقرير خاص آنذاك } وحظي “بوداع حافل ” من لدن “دوتشيه فيليه ” وزملائه في العمل .

فهل حان موعد “الانتقام ” من فوده وحلقاته “المزعجة ” للسلطات المصرية ؟  

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

النهضة موقع عربي إخباري ثقافي إقتصادي, يهتم بقضايا الإنسان العادلة وينتصر لها بأي أرض وميدان كانت, ننشد النهضة لشعوبنا بعدما استوطنت أمية الحرف والفكر فيها وتم إستلاب وعيها, النهضة هي منبر لكل فكر حر يسعى للتنوير ولنشر المعرفة المنشودة لإستعادة الوعي الجمعيِ العربيِ المسلوب.

Copyright © 2018 Alnahda News

Powered BY