دورة الوفاء للقائد الخالد حافظ الأسد لتخريج أشبال درع الأقصى وسرايا بدر

خاص مشرق نيوز

قالها القائد الرمز حافظ الأسد..سوريا لفلسطين كما هي فلسطين لفلسطين ونحن نقول لك قائدنا ومعلمنا

على العهد والوعد لسوريا وقدسية سيادتها و لشهداءنا باقون .. لن نترك السلاح،سنبقى على الزناد قابضين
نعد العدة لمعركتنا المصيرية مع كيان الاحتلال لاسترجاع فلسطيننا المسلوبة … بعد تحرير كامل التراب السوري من أدوات الصهيونية، ودحرهم وداعميهم .سوريا…عاصمة العرب والعروبة رغم آلامها وجراح حفرها احفاد أبي جهل من عرب وغرب ما زالت داعمة وحاضنة للمقاومة وها هي اليوم تحتضن حفل تخريج أشبال التحرير والعودة في حين عربان النفط يقيمون أسواق النخاسة لبيع فلسطين وقضيتها العادلة، ولكن خسئوا فأشبالنا اليوم  أسود وقائدهم مغوار أقسم ان يتابع المسيرة ختى ولو بقي وحيدا ولن يكون .. أقسم أشبال الحركة ومقاتليها أن :
قائد سائد عبد العال كلنا معك ذخيرتك لتحرير أرض حاولو وما يزالو يحاولون اغتصابها مرة أخرى بل مرات ومرات وتحت عناوين عديدة من صفقة القرن والانتهاء بما سمي ورشة المنامة،سيذهبون هم ومؤتمراتهم وقممهم ونبقى نحن وفلسطيننا سر فإننا معك سائرين حتى الشهادة أو النصر لا ثالث لهما.

بحضور رئيس حركة فلسطين حرة /قائد الجناح العسكري الرفيق سائد عبد العال والرفيق عبد القادر حيفاوي نائب رئيس الحركة وعدد من ممثلي فصائل العمل الوطني الفلسطيني وضباط من جيش التحرير والجيش العربي السوري وشخصيات اعتبارية سورية وفلسطينية وحشد كبير من الحضور وتحت عنوان دورة الوفاء للقائد الخالد حافظ الأسد
أقامت حركة #فلسطين حرة في مخيم اليرموك في دمشق مهرجانا تحت عنوان الوفاء للقائد الخالد حافظ الأسد لتخريج دورة الشهيد عمر أبو ليلى /أشبال درع الأقصى وسرايا بدر الجناح العسكري للحركة تخلل الحفل عرضا عسكريا للأشبال وعروض فلكلورية فلسطينية لفرقة أشبال وزهرات فلسطين حرة-منطقة جرمانا والفرقة المركزية لأشبال وزهرات الحركة ، كما تم تكريم عددا من جرحى جيش التحرير الفلسطيني و فصائل المقاومة الفلسطينية.