نائبة السفير الامريكي لدى اليمن تطل عبر الجزيرة من قلب جدة وتهين النظام السعودي

 

عادل العوفي

في صفعة جديدة للنظام السعودي نجحت قناة الجزيرة القطرية في “اقتناص ” مقابلة مهمة ضربت بها سربا من العصافير بحجر واحد حين ربطت الاتصال بنائبة السفير الامريكي لدى اليمن آنا اسكروهيما ” عبر الاقمار الصناعية من مكان اقامتها في جدة السعودية .

ولعل اللافت في المقابلة التلفزيونية  ان الشخصية الامريكية طالبت بفتح تحقيق “شفاف ”  حول غارات ما يسمى “التحالف العربي ” على اليمن وشعبه ومحاسبة سريعة لمرتكبي الانتهاكات الجسيمة هناك  .

وبعيدا عن هذا “الكلام المعلب ” الذي مللنا كما اليمنيين من سماعه يبقى المهم التوقف  عند اتاحة المسؤولة الامريكية لقناة ” مغضوب عليها ” مثل “الجزيرة ” هذه الفرصة والادهى الخروج بمثل هذه التصريحات التي تنال من النظامين السعودي والاماراتي تحديدا .

بالإضافة الى نقطة اخرى تتجلى في كون نائبة السفير تتحدث من “جدة ” للقناة القطرية وتضرب بعرض الحائط كل “القرارات ” الرسمية السعودية .

وهنا نتساءل : ماذا لو اقدمت مسؤولة من جنسية اخرى غير الامريكية التي “يقدسها ” النظام السعودي على القيام بخطوة مماثلة ؟ وكيف سيكون رد الفعل حينها ؟ ولماذا لم يتم “ترحيل ” آنا اسكروهيما او حتى طلب “تفسيرات ” منها ؟

 

العين لا تعلو على الحاجب فعلا .. 

 

عادل العوفي

في صفعة جديدة للنظام السعودي نجحت قناة الجزيرة القطرية في “اقتناص ” مقابلة مهمة ضربت بها سربا من العصافير بحجر واحد حين ربطت الاتصال بنائبة السفير الامريكي لدى اليمن آنا اسكروهيما ” عبر الاقمار الصناعية من مكان اقامتها في جدة السعودية .

ولعل اللافت في المقابلة التلفزيونية  ان الشخصية الامريكية طالبت بفتح تحقيق “شفاف ”  حول غارات ما يسمى “التحالف العربي ” على اليمن وشعبه ومحاسبة سريعة لمرتكبي الانتهاكات الجسيمة هناك  .

وبعيدا عن هذا “الكلام المعلب ” الذي مللنا كما اليمنيين من سماعه يبقى المهم التوقف  عند اتاحة المسؤولة الامريكية لقناة ” مغضوب عليها ” مثل “الجزيرة ” هذه الفرصة والادهى الخروج بمثل هذه التصريحات التي تنال من النظامين السعودي والاماراتي تحديدا .

بالإضافة الى نقطة اخرى تتجلى في كون نائبة السفير تتحدث من “جدة ” للقناة القطرية وتضرب بعرض الحائط كل “القرارات ” الرسمية السعودية .

وهنا نتساءل : ماذا لو اقدمت مسؤولة من جنسية اخرى غير الامريكية التي “يقدسها ” النظام السعودي على القيام بخطوة مماثلة ؟ وكيف سيكون رد الفعل حينها ؟ ولماذا لم يتم “ترحيل ” آنا اسكروهيما او حتى طلب “تفسيرات ” منها ؟

 

العين لا تعلو على الحاجب فعلا .. 

 

المصدر:  النهضة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

النهضة موقع عربي إخباري ثقافي إقتصادي, يهتم بقضايا الإنسان العادلة وينتصر لها بأي أرض وميدان كانت, ننشد النهضة لشعوبنا بعدما استوطنت أمية الحرف والفكر فيها وتم إستلاب وعيها, النهضة هي منبر لكل فكر حر يسعى للتنوير ولنشر المعرفة المنشودة لإستعادة الوعي الجمعيِ العربيِ المسلوب.

Copyright © 2018 Alnahda News

Powered BY