امرأة صينية تعافت من فيروس كورونا تتحدث عن المرض

0

تحدثت هو جيانغ البالغة من العمر 44 سنة، التي شفيت من فيروس كورونا الجديد، في مقابلة مع وكالة “شينخوا” عن المرض.

وقالت إنها ولدت في مقاطعة ووشان، في مدينة تشونغتشينغ (جنوب غربي الصين) وهي تعمل في ووهان على مدى السنوات القليلة الماضية. اليوم خرجت من مستشفى سانسيا المركزي في تشونغتشينغ.

وأضافت أنه في 15 يناير/كانون الثاني، ذهبت إلى المنزل للاحتفال بالسنة الصينية الجديدة. وصل زوجها إلى محطة سكة حديد المقاطعة لمقابلتها وعندما رأى أنها ليست على ما يرام، نقلها على الفور إلى مستشفى محلي. عدة أيام من العلاج لم تعط نتيجة إيجابية. في 21 يناير، تم نقلها إلى مستشفى سانسيا المركزي في وانزهو، حيث تم عزلها وتشخيص مرض الالتهاب الرئوي الناجم عن نوع جديد من فيروس كورونا، وكانت أول مريضة بهذا المرض في تشونغتشينغ، وكان الأطباء والممرضات يعاملونها برعاية خاصة.

وتابعت جيانغ أن الأطباء أجروا علاجًا مضادًا للفيروسات ومضادًا للعدوى، واستخدموا طرق الطب الصيني التقليدي. وفي الأيام الأخيرة، تغيرت جميع الأعراض إلى الأفضل. وبعد ذلك قال لها الأطباء إنه يمكنها الخروج من المستشفى، ولم يأخذ الأطباء المال على العلاج.

وقالت جيانغ: “يسألونني ما إذا كان هذا المرض فظيعًا؟ أعتقد أن أهم شيء هو عدم الخوف، والأهم هو حماية نفسك بأفضل طريقة ممكنة، من المهم جدًا ارتداء قناع وتغسل يديك كثيرًا. إذا ارتفعت درجة الحرارة، وبدأ السعال وأعراض أخرى، فيجب الذهاب إلى المستشفى على الفور. لا داعي للقلق من أنك معزول، وعليك الحفاظ على مزاج جيد، وفعل ما يقوله الأطباء، يجب أن نثق بالأطباء، وحينها سوف تتحسن بالتأكيد”.

مشرق نيوز

المصدر:سبوتنيك