كيف تحصل على جرة الغاز وفق الآلية الجديدة للتوزيع ؟ .. مسؤول في سادكوب يشرح ‏

بدأ العمل، السبت، بالآلية الجديدة لتوزيع الغاز المنزلي على المواطنين بحيث يتم إرسال رسالة نصية إلى كل مواطن حاصل على البطاقة الذكية تتضمن موعداً لاستلام الأسطوانة من المعتمد الأقرب إلى عنوانه.

وبدأ العمل بالآلية الجديدة، في الوقت الذي وردت فيه شكاوٍ كثيرة حول عدم فهم سوريين للآلية الجديدة، وعدم ورود أي رسالة نصية لسوريين آخرين.

مشهد التخبط والجدل واقع حال معظم السوريين يعيد اليوم إنتاج المشهد ذاته عندما بدأ العمل بالبطاقة الذكية في شباط من العام الماضي، عندما دخلت البطاقة عنوةً في حياتهم، وأمضوا وقتاً ليس بيسيراً، حتى “أخذوا” على البطاقة “الذكية”.

وحاول تلفزيون الخبر التواصل مع شركة تكامل، لتوضيح الآلية الجديدة، إلا أنه بعد جهد جهيد، قيل لنا: إن “توضيح الآلية عند “سادكوب” مع أن الآلية “الذكية” تحت إشراف “تكامل”.

من جانبه، اعتبر مصدر مسؤول”سادكوب” في اتصال هاتفي لتلفزيون الخبر: “أنه من الطبيعي أن تحدث الآلية الجديدة بعض الإرباك لدى المواطنين في البداية خاصة بالنسبة للكبار في السن ممن لا تتقن العمل على التطبيق الخاص بشركة تكامل إلا أن هذه الآلية كانت ضرورية لإلغاء مظاهر الازدحام وتسهيل حصول المواطن على أسطوانة غاز”.

وأوضح المصدر أن “حصول المواطن على إسطوانة الغاز لا يتطلب منه القيام بأي إجراء، كون الأسماء والقوائم مدرجة تلقائياً لدى وزارة النفط والثروة المعدنية حسب مالكي البطاقة الذكية، بالإضافة إلى عناوينهم وأرقام هواتفهم”.

وأضاف المصدر “يتم تحديد المعتمد الخاص لتوزيع الغاز لكل مواطن حسب آخر مرة حصل فيها على أسطوانة غاز منه، أو وفق العنوان المسجل لدى تكامل عندما تم أخذ المعلومات عن صاحب البطاقة”.

وتابع المصدر: “يحق للمواطن تغيير المعتمد كل ستة أشهر، وذلك من خلال الدخول إلى التطبيق واختيار اسم المحافظة، ثم المدينة، ومن ثم الحي أو القرية، حيث يتم استعراض أسماء جميع المعتمدين الموجودين في الحي أو القرية ليستطيع المواطن اختيار اسم المعتمد الأقرب إليه”.

وأكد المصدر أنه “لا يجوز لأي معتمد أن يمتنع عن تسليم الأسطوانة لصاحبها بعد أن يكون الأخير استلم رسالة نصية”، مبيناً أنه “في هذه الحالة سيتم إلغاء ترخيصه مباشرة”.

وأشار المصدر إلى أن “تسليم المعتمد أسطوانات الغاز سيكون وفقاً لعدد البطاقات والأسماء المدرجة لديه”، موضحاً أنه “إذا تم قطع ١٠٠ اسطوانة لمعتمد فانه يتم إرسال ١٠٠ رسالة نصية إلى ١٠٠ مواطن، بحيث لا يستطيع المعتمد إعطاء أي أسطوانة لغير الأشخاص المدونة أسماؤهم، كما لا يستطيع هؤلاء الأشخاص التوجه إلى معتمد آخر”.

كما لفت المصدر إلى أنه “في حال وصلت الرسالة للمواطن بموعد استلامه إسطوانته ولم يكن بحاجة لاستبدالها بعد، فيمكنه تأجيل دوره أكثر من مرة لحين الحاجة لها”.

وفي المناطق التي لا يوجد فيها معتمدين أو عددهم قليل، بيّن المصدر أن “سيارات مؤسسة السورية للتجارة تقوم بالتعويض، وذلك من خلال توزيعها اسطوانات الغاز على المواطنين وفق الآلية الجديدة ذاتها”.

وأكد المصدر أن “ورود الرسائل النصيّة للمواطنين لاستلام مادة الغاز مرهون أولاً بتفعيل التطبيق، وثانياً بمرور ٢٣ يوما على استلام آخر أسطوانة غاز، وثالثاً بتوفر المادة”.

وأوضح المصدر أنه “يحق لأي مواطن تقديم شكوى عن أي معتمد يمتنع عن تسليمه اسطوانته بعد استلامه رسالة نصية وذلك بالاتصال على الرقم 4418907”.

يشار إلى أنه بسبب وقوف المواطنين بالطوابير لساعات طويلة بانتظار الحصول على أسطوانة غاز، اعتمدت وزارة النفط والثروة المعدنية آلية جديدة في التوزيع بدأ تطبيقها ١ شباط عبر إرسال رسالة قصيرة لكل مواطن عند توفر الأسطوانة الخاصة به لاستلامها من أقرب معتمد.

مشرق نيوز