خطيب زين كرزون لا يسكت عن حقه.. هل ستنجو منه بعدما فسخت الخطوبة؟

0

كشفت الناشطة الأردنية زين كرزون أنها بخير، وطالبت متابعيها أن يكونوا أقوياء، ولا يحزنوا على خبر إعلان فسخ خطوبتها عن الشاب عبدالله كنعان.

وقالت زين كرزون بفيديوهات نشرتها عبر خاصية “الستوري” على صفحتها على إنستغرام: “بالدنيا لازم نكون أقوياء لحتى نقدر نواجه كل شي بصير معنا بحياتنا، إذا من أول عثرة بدنا نوقع ونضل واقعين على الأرض ما رح نقدر نكمل في هالحياة.. كل ما بنوقع بنرجع بنوقف على رجلينا.. وخلي كل وقعة مصدر قوة الكم”.

واعتبرت زين كرزون أن النهاية قد تكون بداية لشيء أجمل، وقالت: “دائماً ما تزعلوا على شي، وقولوا ربنا رح يعوضني الأحسن”.

وتمنت زين كرزون لكل شخص يمر بمرحلة ضيق، أن يفرج الله عنه همومه، وعلقت: “الله لا يضر حدا يارب.. هيك أنا أهلي علموني إنه دائماً أدعي الخير للناس حتى لو كانوا بدهم يضروني”، ونصحت متابعيها باتباع هذه النصيحة حتى يجدون الخير في الحياة بحسب رأيها.

اللافت هو تصوير زين كرزون لمقطع فيديو من طبق القدرة الخليلية عبر “الستوري” وكتبت “لعشاق القدرة”، هذا الأمر أعاد للمتابيعن مشهد طبق الكبسة الذي كان السّبب بأن تأخد علاقتها مع عبدالله كنعان المنحنى العاطفي بحسب تصريحات تلفزيونية للناشطة الأردنية، حيث قالت إنها بعد إنتهائها من طبخ طبق “الكبسة”، راسلها عبد الله كنعان وهو صديق قديم من أيام الطفولة: “بتشهي”، لترد عليه زين: “تفضل”، ومن هنا بدأت قصة الحب.

وتفاجئ المتابعوين من الوثيقة التي كشفت أن عبدالله كنعان صاحب اسبقيات، وفي سجله عدد من القيود الأمنية، مثل التسبب بالتخريب والهدم، السكر المقرون بالشغب، الشروع بالقتل، السرقة بهدف الإيذاء البسيط، إطلاق عيارات نارية دون داع، الإيذاء البسيط “التحقير”.

المثير للجدل أن علاقة زين كرزون بالشاب الأردني بدأت منذ الطفولة بحسب تصريحاتها، وليس من الممكن أن ترتبط الناشطة الأردنية المثيرة للجدل بعبدالله كنعان دون معرفة القيود الأمنية المسجلة ضده.

ووفق الأنباء فإن زين كرزون اضطرت لإعلان انفصالها عن عبدالله كنعان بعد انتشار أخبار اعتقاله، وبحسب مصادر مقربة من الشاب الأردني لـ “فوشيا”، فإنه من المعروف لدى المقربين أن عبدالله كنعان لا يسكت عن حقه، وبذلك من المتوقع أن تشهد فصول الخلاف بينهما الكثير في الأيام المقبلة بعد خروجه من السّجن.

وقد تصدر اسم الشاب الأردني عبد الله كنعان عمليات البحث على “غوغل” فور إعلان المدونة الأردنية زين كرزون خبر خطوبتها منه في حزيران، مما أثار فضول الجميع لمعرفة المزيد عن حياة كنعان الخاصة.

وكشفت “فوشيا” أن عبد الله كنعان ليس رجل أعمال كما نشرت المواقع حينها، وأكدت المصادر أنه لا يمتلك أي نادٍ رياضي، وهو شاب أردني يمارس الرياضة بانتظام ويهتم بجسمه ورشاقته، ويلقب نفسه “أبو أسد”.

وتجنبت زين كرزون الحديث عن خطيبها في حواراتها الصحفية والإعلامية، ما أثار التساؤلات مجدداً حول معرفتها بحقيقة الأمر.

وبعد إعلان زين كرزون خبر فسخ خطوبتها، حذفت جميع الصور التي جمعتها برفقة عبدالله كنعان، وكأن شيئاً لم يكن.

يشار أن أصدقاء عبدالله كنعان وقفوا إلى جانبه، وكتب أحدهم: “اخوي ابو أسد.. الله كبير”.

وناشد صديق آخر المواقع الاخبارية بالتأكد من حقيقة الأمر قبل نشره، واعتبر أن الأخبار المنشورة خاطئة، وكتب: “صديق الطفوله عبدالله كنعان المراجل كلها ابو اسد ومراجلك تسواهم ومعروف انت مين وابن مين ومع مين”.

مشرق نيوز

فوشيا