انخفاض شعبية جو بايدن مقارنة بايامه الأولى من توليه الحكم

أظهر استفتاء لشعبية الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، انخفاض شعبيته مقارنة بأيامه الأولى لتوليه منصبه.
ففي استفتاء أجراه موقع Hill بالتعاون مع شركة HarrisX، يومي 28 و29 يناير/كانون الثاني، أظهر انخفاض شعبية بايدن بنسبة نقطتين مئويتين عن فترة تسلمه للسلطة.
وأظهر الاستطلاع أن 61 % من الناخبين يوافقون على عمل بايدن كرئيس، بينما كان مستوى التأييد للرئيس الجديد 63% في استطلاع 21-22 يناير فور تنصيبه.
ويلاحظ أيضا أنه خلال الأسبوع، انخفض مستوى الدعم لبايدن بين الجمهوريين بست نقاط مئوية، لكن تقييم الديمقراطيين لقراراته لم يتغير.
تم إجراء الاستطلاع عبر الإنترنت في 28-29 يناير، وشارك فيه 945 شخصا، وبلغت نسبة الخطأ 3.19 نقطة مئوية.