موظف في السفارة الإيرانية : نأمل أن يتم لقاء بين رئيسي و بوتين.

وقال موظف في السفارة الإيرانية لوكالة “سبوتنيك” اليوم الثلاثاء: “نعم، سيكون (الرئيس الإيراني) هناك. نأمل أن يتم اللقاء مع الرئيس بوتين”.

هذا وأعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، أمس الاثنين أن الرئيس إبراهيم رئيسي سيشارك في قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون، التي تعقد في طاجيكستان منتصف الشهر الجاري.

وقال خطيب زادة  في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، أن رئيسي بالإضافة إلى مشاركته في مؤتمر شنغهاي، سيبحث العلاقات الثنائية مع المسؤولين في طاجكستان وسبل تعزيز التعاون بين البلدين.
وستنضم إيران لمنظمة شنغهاي للتعاون، وسيتم إعلان بدء عملية الانضمام للمنظمة خلال القمة المرتقبة في طاجيكستان.
وبحسب صحيفة “كوميرسانت” التي تشير إلى مصادر، “في وقت قريب سيصبح هناك 9 أعضاء في الاتحاد. خلال القمة المرتقبة في دوشانبي.. من المخطط إعلان بدء قبول إيران إلى المنظمة”.

ويشار إلى أن عملية الانضمام لمنظمة شنغهاي للتعاون يمكن أن تستغرق بعض الوقت.

في الوقت الحالي أعضاء المنظمة هم روسيا، الهند، كازاخستان، قرغيزيا، الصين، باكستان، طاجيكستان وأوزبكستان.