مصر تعتزم افتتاح أضخم محطة معالجة لمياه الصرف الصحي في العالم

أعلنت رئاسة الجمهورية المصرية، اليوم الاثنين، اعتزامها افتتاح أضخم محطة معالجة مياه صرف على مستوى العالم.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضي، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي يفتتح صباح اليوم محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر التي تعد الأضخم من نوعها علي مستوى العالم بتكلفة نحو 20 مليار جنيه.
وأضاف راضي أن “الطاقة الإنتاجية 5.6 مليون متر مكعب في اليوم من المياه المعالجة ثلاثياً سيتم نقلها إلى أراضي شمال سيناء لتساهم في استصلاح 400 ألف فدان في إطار المشروع القومي لتنمية سيناء ولتعزيز منظومة الاستخدام الأمثل للموارد المائية للدولة”.

وفي وقت سابق، اعتبر وزير الخارجية المصري سامح شكري، يوم السبت الماضي، أن بلاده حققت إنجازا كبيرا في أزمة سد النهضة الإثيوبي.

وأوضح وزير الخارجية في تصريحات لقناة “النيل للأخبار” الرسمية أن هذا الإنجاز تمثل في طرح القضية للمرة الثانية على مجلس الأمن.

ورأى شكري أن بيان مجلس الأمن المتعلق بأزمة سد النهضة عزز من الإطار التفاوضي بين الأطراف المعنية تحت رعاية الاتحاد الأفريقي.

وأشار وزير الخارجية إلى أن مصر متطلعة دومًا للتوصل إلى اتفاق قانوني ملزم يحقق مصالح الدول الثلاث وينهي أزمة السد.