حماس: أمريكا تستمر في عدوانها على الحقوق العربية

قال الناطق باسم حركة “حماس” حازم قاسم إن ‏حديث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن نيته الاعتراف بالجولان المحتل كجزء من الكيان الصهيوني هو استمرار لعدوان الولايات المتحدة على الحقوق العربية.

وأضاف قاسم اليوم الجمعة في بيان “أن المواقف الأمريكية المتعاقبة المساندة للكيان الصهيوني تؤكد على حتمية توحيد كل الجهود والطاقات العربية لمواجهة المشروع الصهيوني، وإنهاء الخلافات الطارئة بين مكونات الأمة”.

وأكد على أن “المقاومة ستظل بكل أشكالها الطريقة الأمثل والأقصر لاستعادة الأرض العربية المحتلة”.

وأوضح الناطق باسم حركة “حماس” أنه: “لن يستطيع الاحتلال ومن خلفه الولايات المتحدة تغيير حقائق التاريخ المتمثلة بعروبة الجولان المحتل، وهذا ما يؤكده تمسك أهالي الجولان بهويتهم العربية ورفضهم لسياسة الأسرلة”.

وفي وقت سابق، أعلن ترامب أنه “حان الوقت” لتعترف واشنطن بسيادة الكيان الصهيوني على هضبة الجولان السورية المحتلة من الكيان الصهيوني منذ عام 1967.

وقبل فترة توقفت الخارجية الأمريكية عن استخدام مصطلحات “الاحتلال” و”المحتلة” في وثائقها التي تم ذكر الضفة الغربية والجولان فيها، ما حظي بالترحيب من قبل الكيان الصهيوني وإدانة شديدة من قبل الرئاسة الفلسطينية.

المصدر: RT

ف/ش