الخارجية الفلسطينية: سنطالب القمة العربية بموقف واضح من “صفقة القرن”

أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي أن فلسطين ستطالب الدول العربية بموقف واضح من قرارات بعض الدول نقل سفاراتها لدى الكيان الصهيوني إلى القدس أو فتح ممثليات تجارية بتمثيل دبلوماسي.

وقال رياض المالكي في بيان يوم الأربعاء، “إن فلسطين ستطلب من قمة جامعة الدول العربية المقررة في تونس نهاية الشهر الجاري، تبني موقف واضح من “صفقة القرن” الأمريكية للسلام مع الكيان الصهيوني”.

وحذر وزير الخارجية الفلسطيني من أن اعتراف الإدارة الأمريكية بالسيادة الصهيونية على هضبة الجولان السورية هو بداية تنفيذ لمراحل “صفقة القرن”.

وصرح الدبلوماسي الفلسطيني بأنه “ستتم المطالبة بموقف عربي جدي في ظل المخاوف من اعتراف أمريكي بالسيادة الصهيونية على أجزاء من الضفة الغربية، مع تقبل واشنطن لإقامة دويلة فلسطينية في قطاع غزة”.

وأكد في السياق على أهمية تمسك القادة العرب في قمتهم بمبادرة السلام العربية وتطبيقها بحذافيرها من الألف إلى الياء كما هي “التطبيع مع الكيان الصهيوني عند انسحابها من الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة منذ عام 1967″، مشيرا إلى أن “سيتم الطلب من القمة العربية إجراءات عملية فيما يتعلق بالتزامات الدول العربية تجاه احتياجات فلسطين المالية وتفعيل شبكة الأمان المالية العربية التي أقرتها القمم السابقة”.

كما ذكر أن فلسطين ستثير موضوع الاعتداءات المستمرة ضد قطاع غزة، والتوغل الاستيطاني غير المسبوق في الضفة الغربية ومصادرة الأراضي وهدم المنازل والاعتقالات، وما تتعرض له القدس الشرقية من عمليات تهويد، والاعتداءات والاقتحامات اليومية التي يتعرض لها المسجد الأقصى.

المصدر: وكالات

ف/ش