إعلام العدو يكشف تفاهمات التهدئة بين فصائل المقاومة في غزة والكيان الصهيوني

أكدت القناة 13 الصهيونية، أنه تم التوصل إلى تفاهمات للتهدئة بين فصائل المقاومة في غزة والكيان الصهيوني برعاية الوفد الأمني المصري.

وحسب موقع “عكا” نقلا عن القناة العبرية، تمت صياغة تفاهمات بين فصائل المقاومة في غزة والكيان الصهيوني من شأنها أن تحول يوم الأرض إلى يوم دون مواجهات على الجدار الفاصل مع القطاع، وأن فصائل المقاومة تعهدت بوقف كل أشكال التصعيد، بما في ذلك البالونات والإرباك الليلي على الحدود وأن الاختبار سيبدأ اعتبارا من يوم السبت.

وكان نائب رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” في قطاع غزة خليل الحية، قد قال إن “حماس” استمعت من الوفد المصري لجملة إيجابية ومهمة وكبيرة، وأن والكيان الصهيوني سيكون تحت الاختبار لتنفيذ وتطبيق ما تم الاستماع له.

وحذر الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أبو حمزة، والكيان الصهيوني من استهداف المدنيين المقرر مشاركتهم في مسيرات العودة السبت بالقول: “قتل المدنيين سيجلب الحرب”.

وعلى وقع أصوات الانفجارات تساءل الكاتب والمحلل في موقع “واللا” أمير بوحبوط: “تسوية أم ليست تسوية… أطلقت “حماس” سلسلة من العبوات الناسفة على السياج الحدودي ضمن المواجهات مع قوات جيش الاحتلال… يصل صوت الانفجارات إلى سديروت، أهذه التسوية التي قلتم عنها؟”.

المصدر: “akka.ps”

ف/ش