وزارة الدفاع الأمريكية تتوقع حل النزاع مع تركيا بشأن “إس 400” الروسية

قال باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي، اليوم الثلاثاء، إنه يتوقع حل النزاع قال باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي، اليوم الثلاثاء، إنه يتوقع حل النزاع مع تركيا بشأن شرائها منظومة صواريخ “إس 400” الدفاعية من روسيا.

وجاءت تصريحات باتريك شاناهان بعد يوم من قرار واشنطن وقف تسليم معدات مرتبطة بطائرات “إف 35” إلى تركيا.

وصرح القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي للصحفيين في البنتاغون: “أتوقع أن نحل المشكلة بحيث يحصلون على المعدات الدفاعية المناسبة فيما يتعلق بصواريخ باتريوت وطائرات إف 35”.

وأضاف شاناهان أنه يتوقع تسليم طائرات “إف 35″، الموجودة حاليا في قاعدة لوك الجوية، إلى تركيا.

وتسعى واشنطن لإقناع تركيا بشراء منظومة باتريوت الدفاعية الأمريكية بدلا من “إس 400” الروسية.

وأعلنت الولايات المتحدة يوم الاثنين أنها ستعلق تسليم تركيا كل شحنات المعدات المتعلقة بمقاتلات “إف 35” الأمريكية، لثني أنقرة عن شراء المنظومة الروسية المضادة للصواريخ “إس-400”.

وقال المتحدث: “الولايات المتحدة تواصل تحذير تركيا من العواقب السلبية لحصولها على منظومة إس-400.. هذا يعرض للخطر استمرار مشاركة تركيا في برنامج إف-35″… “نحن نأسف بشدة للوضع الحالي الذي تُواجهه شراكتنا المتعلقة بطائرات إف-35، لكن وزارة الدفاع تتخذ تدابير احترازية لحماية الاستثمارات المشتركة في التكنولوجيا الحساسة”.

من جهتها، قالت تركيا يوم الجمعة الماضي، إن “الضغوط الأمريكية الهادفة إلى ثنيها عن الحصول على منظومة “إس-400” الدفاعية الروسية، مخالفة للقانون الدولي”، مضيفة أنها ستحترم الاتفاق الموقع مع موسكو بهذا الشأن.

المصدر: رويترز

ع/ش