تنديد فلسطيني بالقرار الاميركي ضد حرس الثورة الاسلامي

نددت الفصائل الفلسطينية والأوساط الرسمية والشعبية بالقرار الأميركي ضد حرس الثورة، معتبرين أن القرار يحرف البوصلة عن العدو الرئيسي للمنطقة، كما أكدوا أهمية دور الحرس في دعم حقوق الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال.

 

من جديد تطل رأس الأفعى الأمريكية لتوزع سمومها على دول العالم وهذه المرة المستهدف هو الحرس الثوري الايراني الذي تم تصنيفه كمنظمة ارهابية .. قرار أمريكي أثار ردود فعل فلسطينية غاضبة على اعتبار أن الحرس الثوري من أهم الداعمين للقضية الفلسطينية.

فصائل المقاومة بدورها أصدرت بيانات نددت بالقرار الأمريكي واعتبرته قرارا يريد حرف البوصلة عن العدو الرئيسي للمنطقة وهو العدو الاسرائيلي.

ويأتي القرار الأميريكي ضمن مؤامرة كبرى تسعى لتصفية كافة أعمدة الأمة في المنطقة والتي يعد الحرس الثوري الايراني أهمها اذ لطالما شكل حجر عثرة في مواجهة المشاريع الأمريكية والاسرائيلية.

المصدر : العالم

ف/ش