عبد العال لمشرق نيوز: من هنا..من دمشق عاصمة المقاومة، نقف جنبا الى جنب مع أسرنا ندعم مطالبهم المحقة التي سلبهم اياها الكيان الغاصب.

برعايةحركة فلسطين حرة ودار فلستينا الشجرة للنشر
انطلق اليوم المهرجان الثقافي التكريمي للأسرى المحررين من سجون الإحتلال الصهيوني، وذلك على مدرج خريجي المعاهد في حي المزة في العاصمة دمشق والذي يقام في يومي 15 – 16 نيسان الجاري
وقد حضر المهرجان رئيس الحركة “بالتكليف”/قائد الجناح العسكري والسيدة مي الشهابي صاحبة دار فلستينا الشجرة للنشر و السيد “عبد القادر حيفاوي” رئيس المكتب السياسي والرفيق “راضي نمر حماد” مدير العلاقات العامة،
و “أبو فادي أبو الهيجاء” قائد (قوات حصن الوطن) ،
و”أبو عماد جمعة” قائد (قوات الصاعقة)،
وعددا من الشخصيات الهامة والفعالة في مخيم
اليرموك..

وفي نهاية فعاليات اليوم الأول للمهرجان كان لرئيس حركة فلسطين حرة “المكلف”سائد عبد العال كلمة لمشرق نيوز عن الأسرى في سجون الاحتلال قال فيها:

من حق الإنسان في كل مكانٍ، وفي أي زمانٍ، وأياً كانت جنسيته وجنسه، أن يتمتع بالحرية. هذا حقه، يولد معه، ويرافقه حتى وفاته، وحين يحاول الاحتلال انتزاع حقه الطبيعي هذا منه،وهذا بالضبط ما حصل ويحصل مع أبناء شعبنا الفلسطيني ،إذ يسعى الكيان الصهيوني دائما لمصادرة حقهم في العيش بحرية وكراما ضاريا عرض الحائط بكل الأعراف والمواثيق الدولية، وبالتالي فإن من حق أسرانا الدفاع عن حقوقهم والمطالبة بها بكل الأشكال والوسائل المتاحة، ونحن فلسطينيي الشتات نقول من هنا..من دمشق عاصمة المقاومة، نقف جنبا الى جنب مع أسرنا ندعم مطالبهم المحقة التي سلبهم اياها الكيان الغاصب.

مشرق نيوز

ف/خ