أسرة الفلسطيني زكي مبارك المقتول بسجون تركيا تتسلم جثمانه من مطار القاهرة

وصل إلى مطار القاهرة الدولي منذ قليل جثمان المواطن الفلسطيني زكي مبارك قادما من تركيا وذلك بعد أن وافته المنية داخل السجون التركية نتيجة التعذيب حسبما قالت تقرير اخبارية.
وتسلمت أسرة المتوفي جثمانه من داخل قرية البضائع بمطار القاهرة وذلك بعد اانهت السلطات إنهاء إجراءات الوصول وقالت مصادر انه تم تسهيل كافة الإجراءات من لأسرة المتوفي من أجل استلام الجثمان.
والجدير بالذكر أن ممثل السفارة الفلسطينية بالقاهرة، حرص على التواجد لاستقبال جثمان الفلسطيني ذكي مبارك، المنتظر وصوله على متن رحلة مصر للطيران رقم 736 القادمة من إسطنبول.

كان الفلسطينى زكى مبارك، قد اختفى فى الأراضى التركية مطلع شهر أبريل الماضى، وبعد 17 يوما أعلنت السلطات التركية نبأ اعتقاله وذلك فى 22 أبريل الماضى، ونشرت عبر وسائل الإعلام التابعة لأنقرة والدوحة أكاذيب حول شقيقه.
واتهم زكريا مبارك شقيق الفلسطينى الذى قتل داخل سجون تركيا فى ظروف غامضة، النظام التركى باختطاف شقيقه فى الثالث من أبريل الماضى، وقال إن الشهيد زكى مبارك انخدع فى تركيا التى تروج أنها حاضنة للشعب الفلسطينى واحترام حقوق الآخرين، موضحا أن شقيقه توجه لأنقرة للاستثمار والتجارة وليس كما تروج السلطات التركية، والدليل على ذلك دخوله البلاد بشخصه وصفته وجواز سفره دون التخفى.

المصدر: اليوم السابع
ن/ع