أحدث قنبلة إسرائيلية “ذكية” لا تنفع في مواجهة “إس-300”

دحض خبير مزاعم تفوّق قنبلة “سبايس” الإسرائيلية على وسائط الدفاع الجوي.

وبحسب مصادر إسرائيلية، فإن فرصة وسائط الدفاع الجوي المتوسطة المدى، وبالأخص منظومة “إس-300” الروسية، لتفادي الإصابة بقنبلة Spice 250 معدومة.

ويفترض أن تدخل قنبلة “سبايس 250” الخدمة في القوات الإسرائيلية في وقت قريب. وزودت هذه القنبلة، وهي قنبلة منزلقة، بنظام تمييز الأهداف وهو ما يحول دون إبطال مفعول القنبلة بالتشويش الإلكتروني كما يقول صانعها. إلا أن الخبراء يجدون القنبلة الإسرائيلية الجديدة غير مجدية لمكافحة منظومة “إس-300” مثلها في ذلك مثل غالبية الصواريخ والقنابل المنزلقة الأخرى.

وذكر موقع روسي يتخصص في أخبار الطيران، نقلا عن أحد خبرائه أن الإسرائيليين ربما تمكنوا من إيجاد ما يمكنه حماية نظام تحديد الموقع العالمي ضد التشويش، ولكن الحشوة الإلكترونية تبقى بلا حماية حتى أن وسائط الإعاقة التشويشية لن تجد صعوبة في “حرق” إلكترونيات القنبلة في حالة وجودها على بعد يقل عن 150 كيلومترا.

زد على ذلك أنه سيتم إسقاط الطائرات التي تحمل قنابل “سبايس”، قبل أن تهاجم أهدافها، بسبب مدى هذه القنبلة القريب.

سبوتنيك

مشرق نيوز