سلوان تواصل مسلسل الهدم.. فمن الضحية؟

ما زالت سلطات الاحتلال تواصل سياستها التي تستهدف صمود المقدسيين في منازلهم.

وسلّمت طواقم بلدية الاحتلال في مدينة القدس اليوم الخميس، مقدسيًا إخطارًا بهدم منزله في بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى المبارك، بحجة عدم الترخيص.

وقال مركز معلومات وادي حلوة بأن طواقم من بلدية الاحتلال برفقة عناصر الشرطة داهمت عدة أحياء في بلدة سلوان، وسلمت المواطن يعقوب الرشق “أبو يوسف” إنذارًا بهدم منزله في حي البستان بالبلدة.

وكانت بلدية الاحتلال أجبرت الشقيقين باسل وحاتم العباسي على هدم بنايتهما في حي عين اللوزة ببلدة سلوان، ذاتيًا، علمًا أن البناية لا تزال قيد الإنشاء، وهي مؤلفة من طابقين، مساحة كل طابق “170 مترًا مربعًا

48 الاخبارية

مشرق نيوز